شات سعودي

شات صوتي
شات صوتي
شات صوتي
شات بوابة العرب
شات غرور كام
سعودي كام
صيف كام

فندق رافلز سنغافورة: تحفة معمارية مستوحاة من عصر النهضة الفرنسية

ربما كان فندق رافلز في سنغافورة، الذي صنفته الجريدة الرسمية للبلاد كأحد المعالم السياحية القومية في 6 مارس من عام 1987، رمزاً لأجواء  هذه المستعمرة البريطانية السابقة رغم أنه قد شيد على أيدي العمال الأرمن.

ويُعد هذا الفندق واحداً من أكثر الفنادق شهرة في العالم، ويستحق هذا التميز عن جدارة؛ إذ أن العديد من أعضاء الأسر المالكة من أوروبا وتايلاند واليابان والشرق الأوسط وماليزيا ومشاهير الكتاب والأدباء من أمثال روديارد كبلنج، وسومرست موغام، ونويل كوارد  ناهيك عن  العديد من الشخصيات السياسية البارزة مثل الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب، وكذلك نجوم السينما العالمية كانوا نزلاء بهذا الفندق التاريخي العريق، وشغلوا بعض الغرف أو الأجنحة فيه خلال فترات زمنية متباينة. ومن بين هؤلاء على سبيل المثال وليس الحصر المخرج والممثل ونجم السينما الصامتة شارلي شابلن، ونجم موسيقى البوب مايكل جاكسون، وأيضاً الممثلة الراحلة إليزابيث تايلور.

فندق رافلز سنغافورة

فندق رافلز: أحد المعالم الفندقية والسياحية في سنغافورة

وخلال الحقبة الاستعمارية كان فندق “رافلز سنغافورة” رمزاً للاستعمار بالنسبة للأوروبيين  الذين احتكروه لأنفسهم حتى أنهم  استبعدوا المواطنين الأصليين من دخوله، بل وصل الأمر إلى أنه حتى عندما كان يسمح للأزواج الآسيويين بالدخول، وهي فرصة قلما أتيحت لهم، للمشاركة في حفلات الرقص الأوروبية، تعمد الأوربيون مضايقة الآسيويين. وعندما  كثرت الشكاوى ورفعت إلى مدير الفندق كان التفسير الوحيد آنذاك هو أن الفندق مملوك للقطاع الخاص، وأنه لا يمكن الحيلولة دون حدوث مثل هذا الأشياء، بيد أن الأمور تغيرت إلى الأفضل بعد عام 1930. ولكن ما يدعو للاستغراب والدهشة حقاً هو أن البريطانيين لم يكونوا هم من أسس فندق رافلز، وإنما ثلاثة أشقاء أرمن هم: تيجران، وأفيت، وأرشاك.

أسس الأشقاء الثلاثة الفندق الذي فتح أبوابه للجمهور في 18 نوفمبر عام 1896. وحالياً تدير الفندق مجموعة رافلز الدولية، نسبة لمؤسسها السير ستامفورد رافلزر. ويمتلك الأمير السعودي الوليد بن طلال حصة هامة في مجموعة فيرمونت رافلز الدولية للفنادق، والتي تملك سلسلة فنادق رافلز حول العالم بما في ذلك مكة المكرمة ودبي وباريس وغيرها من المدن.

وثمة أجواء ساحرة تغلف هذا المكان تجعلك تسترجع بعضاً من ذكريات الماضي حين كانت أعدادا هائلة من الزائرين تتوقف خلال رحلاتهم حول العالم للإقامة في هذا الفندق التاريخي. وتجدر الإشارة أيضاً إلى أن العديد من الفعاليات والمناسبات الرسمية وحفلات العشاء والحفلات الراقصة أقيمت في فندق رافلز؛ حيث استمر هذا التقليد حتى اندلاع حرب المحيط الهادئ، والغزو الياباني للمالايا. وخلال معركة سنغافورة اكتظ الفندق بالعديد من العائلات الأوروبية التي لاذت  بالفرار من جزيرة مالايا. ووفقا للراويات، فقد تم دفن بعض الأدوات الفضية الأغلى في حديقة الفندق قبل فترة قصيرة من استسلام القوات البريطانية خلال الاحتلال الياباني للبلاد (1942-1945).

واحدة من الغرف الفاخرة في "رافلز سنغافورة"

واحدة من الغرف الفاخرة في “رافلز سنغافورة”

ويحظي فندق رافلز سنغافورة بشهرة عالمية لغرفه وأجنحته الفاخرة، ومطاعمه، وكذلك فناء حديقته الاستوائية، والمتحف ،وقاعة المسرح الكبير الملحق به والمشيد على طراز مسرح فيكتوريا في بريطانيا.

ويقع فندق “رافلز سنغافورة” في قلب المدينة على مقربة من الدوائر المصرفية والمالية، ومركز مؤتمرات رافلز سيتي، ومركزسنغافورة الدولي للمؤتمرات والمعارض (SICEC)، والمعالم الترفيهية بما فيها خليج مارينا، بالإضافة إلى المعالم الثقافية والسياحية الأخرى مثل الشارع العربي والحي الصيني، ومنطقة حزام التسوق في طريق أوركارد.

ويحتوي الفندق على قاعة الطعام الرئيسية، وصالة الاستقبال، والمخزن، و15 مطعم وحانة، بما في ذلك لونج بار، وغرفة الغداء التي لا تزال  تجسد تقليداً سنغاقورياً قديماً يتمثل في احتساء شاي بعد الظهر، فضلاً عن قاعة الياردو التي نالت شهرتها من تصوير لقطات من فيلم “النمر أسفل طاولة البلياردو” بداخلها.

ويتيح “رافلز سنغافورة” مجموعة كبيرة من الغرف والأجنحة الأنيقة تضم كل واحدة منها شرفة خاصة، كما أن السجاد الشرقي في كل طابق يمنح النزلاء شعوراً بالراحة.

يوفر المنتجع الصحي التابع له قدراً كبيراً من الشعور بالراحة و الاسترخاء، في حين أن المتاجر الصغيرة (البوتيكات) المنتشرة داخل ممر الفندق تشبع متعة التسوق والاختيار من بين أنواع من المنتجات والتذكارات السياحية،  فضلاً عن الاختيار بين مجموعات متنوعة من الماركات العالمية الأنيقة بما في ذلك تيفاني وشركاه ولويس فويتون.

وسواء كانت زيارتك إلى سنغافورة بقصد العمل أوالسياحة والترفيه، فإنه لا مفر من المرور على هذا  الفندق الذي يفوح منه عبق التاريخ. شاهد صور لرافلز سنغافورة:

فندق رافلز سنغافورة
فندق رافلز سنغافورة
أحد مطاعم رافلز سنغافورة
أحد مطاعم رافلز سنغافورة
واحدة من الغرف الفاخرة في "رافلز سنغافورة"
واحدة من الغرف الفاخرة في “رافلز سنغافورة”
حديقة فندق "رافلز سنغافورة"
حديقة فندق “رافلز سنغافورة”
مسبح فندق "رافلز سنغافورة"
مسبح فندق “رافلز سنغافورة”
Be Sociable, Share!

إكتب تعليقك

youtube

تعرضت ولاية فيرجينيا الأمريكية لإعصار قوى ضرب معظم أنحاء الولاية وكان الإعصار مصحوبا بأمطار غزيرة ورياح شديدة ، وأدى الإعصار إلى وفاة شخصين وإصابة 36 آخرين بجروح خطيرة .

http://www.youtube.com/watch?v=VaQmg1-S_Rs

تابعنا علي فيسبوك

القائمة البريدية

لآخر أخبار الموقع وأحدث الإضافات اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك كل جديد